5abf3c91b0b9f401شمس الرواياتce0f2f8038d292a428d2a016f0cc2615

أمسكت فرانكا بطاقة الحكم بقوة وهتفت بهيرميس: “لتمطر الحُكم!”

f5bcfaa669973e06شمس الروايات4e6091fe59cf04fd6fdb134135c11f84

 

fde6e16bc24d2827شمس الروايات6f06ceed82056e669738a5bceca7b1dc

بقيت بطاقة التاروت ذات المظهر العادي دون تغيير، ولكن في غضون ثوانٍ قليلة، ارتعش نزل الديك الذهبي بشكل واضح.

8f5b518e597ae3e5شمس الروايات947595b8fb19b86f65e36652d931cd77

 

15befa2490a536e4شمس الروايات0792eb28beb92dafe5f71f740fd7bedd

انحسرت الفروع الخضراء البنية والكروم الفيروزية التي غطت واجهة المبنى، كما لو أنها قد إمتلأت بالخوف.

75f882312d91aba4شمس الرواياتad2701dc364fe7c0f2ead26cf44e4374

 

4a5b657f16b7094cشمس الرواياتeeaf432151c9abbfa20133146b1025b5

توسعت رؤية فرانكا من خلال النافذة. لقد شاهدت السماء تندمج مع المظلة الأثيرية لشجرة ضخمة. بدت الغيوم وكأنها عالقة في إعصار، تدور في انسجام تام.

88e612b1abd38c4bشمس الروايات023da63e499ace7119bba4f24cb174a7

 

bfbabd5fc9e20363شمس الرواياتfd01549ed6a5fd0a5d6070f4cffb5692

مع تحول الرياح، تجمعت العديد من السحب البيضاء، مشكلةً دوامة ضخمة هبطت على الأرض، متمددة إلى عاصفة تشبه السيف ربطت بين السماء والأرض.

d6b7070846b69831شمس الرواياتdc30f80da86bbfde6f07233904c3ca3c

 

05ea2dcc0ced2b6cشمس الروايات8879ae0f626570e936c4bafac49a099f

نزل السيف، ووقفت شخصية ثابتة في وسط شارع اللاسلطة.

2a787f28d6443e53شمس الرواياتdab3e04e1a218bbaf7e98c3e3165c7cc

 

aaad87893cedca82شمس الروايات6d8497286f5c9ef24a716d4e47a0238a

كانت امرأة ذات شعر أشقر يصل إلى كتفيها، ترتدي ملابس تدريب فارس تقليدية بيضاء رمادية.

ff0a901e4e2f401fشمس الروايات91cf3e9e5398c7033daa31f796c36aff

 

9b21db3b318951e8شمس الروايات206bf7e19212c9c065836b8e944b1cb4

واقفة بطول أكثر من 1.5 متر، بدت ملامحها رقيقة رائعة، عيناها تنضح بهالة من الكرامة، تطالب بالخضوع والطاعة.

e4eeea392d9be69cشمس الروايات7a0f2ace153a203ffa00d36afc311a03

 

bb4a03b44d93d73bشمس الروايات21f1d94e55038edf9268b3e86562ea37

ولم يعد من الممكن التعرف على شارع اللاسلطة، حيث وقفت. تم تقسيم المباني المحيطة، الطرق الضيقة، الباعة والمشاة الذين التهمتهم شهواتهم، وتناثروا في البرية الغريبة، الممتزجة مع الشوارع الأخرى.

5b9dd231ba8c3a15شمس الروايات0041cb948cf3d570a4ab5a5597925690

 

6404b9ede1e2fec0شمس الروايات561c47edc55844e5c108cfc7eca383dd

إنبثقت جذور متشابكة من الأرض، تربط الأجزاء المتناثرة. نابعين من الشجرة الخضراء البنية في المركز، إنتشروا طبقة بعد طبقة، كثافتها تزداد مع اقترابها من القلب.

adcf0e9fa3a102b6شمس الروايات00306cafa3b8e68c0e707444f7039155

 

4c88059a148002adشمس الروايات3f0303804178bb788e87ab264de2201e

ظلت الشوارع التي شغلتها الشجرة الضخمة مخفية عن العالم الخارجي بفضل هذه البرية الغريبة!

1bc7e4973765dab0شمس الرواياتa9e4aebf93145098ee8635859311adfb

 

1378a0e89eacbbdeشمس الروايات35b96efcf3984108a5102d6bda99c78f

أطلقت فرانكا تنهد عند رؤية السيدة القصيرة ومع ذلك المحترمة ذات الشعر الأشقر.

7214d21a0415b703شمس الروايات9dba1024faa7ec033dc571d21e4c38c8

 

c3d840c64c7c0237شمس الرواياتb68700d578bdc7758c8fd2b2771934c8

ممسكةً ببطاقة الحكم وبطاقة إثنين الكؤوس، أطلقت، “مجدوا الأحمق! مجدو السيدة الحُكم!”

709cd9de1a9320d9شمس الرواياتf3bb2f4f9facabc447f7fa2b8b359d5b

 

eb739af2cac478f3شمس الروايات9346f4a4665e815d7c0764e8c2e3c4f5

بمجرد أن هبطت المرأة المعروفة باسم السيدة الحكم، سقطت نظرتها على جانب الشجرة الخضراء البنية. دون علم فرانكا، ظهرت هناك عربة مفتوحة تشبه المهد ذات لون أحمر داكن في وقت ما. قام مخلوقان شاهقان بقرون ماعز وأجساد سوداء مع لهب داكن مشتعل بسحب العربة. بدو وكأنهم شياطين.

a2446acf0798bbb7شمس الروايات913dd5c59efc807adaa5ff3832f8c002

 

3d0e8f8795794233شمس الرواياتe7e4c4cdb356a7a5888587abf11ccb12

جلست داخل العربة امرأة ترتدي حجاب فاتح اللون. إرتدت رداء أبيض فضفاض، بطنها المنتفخ قليلاً ينبعث منه وهج أمومي ملموس.

466aaa0a0086b71bشمس الروايات4f23d5b5e7cc7e2b1b09f0db9263a6fb

 

395af9378504c275شمس الروايات71e683315a12dc61852631064b549662

السيدة قمر!

63ba04e6f795eb9fشمس الروايات83009ffe596ceb743eb4591c3253e669

 

3c8b752555546554شمس الروايات2022502f058545c3441cd1cc92bbbcc2

كانت البرية الغريبة عالم باراميتا خاصتها!

466f3c1cf481421cشمس الروايات2acdcdf52fdaaf9e394f3cefb6a40781

 

f63c67d5bd8a5087شمس الروايات46cffeaf1317f3fe05b35dfbd74a43b5

‘السيدة القمر… لقد خرجتِ من جحر الجرذ…’ اكتسبت عينا الحكم، السيدة ذات الشعر الأشقر، على الفور صفة أثيرية، كما لو أنه لمسهما لون ذهبي.

0b6afa20edc674a8شمس الروايات869a47845948790dd1fd9d7778e36e62

 

703a193774d5d336شمس الروايات4fa1a9d2adb3cf1bb9bd54023f347a4c

من خلال عينيها، أدركت قوى التجاوز المتشابكة الموجودة داخل المرأة على العربة، متجسدة في ألوان وحالات مختلفة.

254bacef15c9a0b2شمس الروايات18851bda39cb6c0365998f066c1b2800

 

546f652d4cdb027aشمس الروايات5ea6b02fa9ce096b70c67f202fae551c

“الحرمان!” صدى صوت السيدة الحكم المهيب.

bd623cb33313ce39شمس الروايات3f6ff47d69af81247e6a0389c64d1642

 

b5d32f85fc035d86شمس الروايات45bbb03db5c0842432e1ced54078c798

لقد كانت كلمة هيرميس قديمة.

35b324ff84bce824شمس الروايات057f2d89bfb926a9445e2ca3907638f0

 

c5cb47c27eb80760شمس الرواياتe852a4ae0ede0c6af0e5d259b3e53d46

بإشارة بسيطة من يدها اليمنى، جردت السيدة الحكم مؤقتًا القدرة على الجماع بين مخلوقات من جنسين مختلفين.

45555768de3e6a6aشمس الروايات4019aa2a372ae5a9df413b7a5f9e8e13

 

be9462a4f10d786dشمس الروايات4033c4d4c357362fdc21a403f47b6695

بعد ذلك مباشرةً، انحنت السيدة الحكم إلى الأمام، مدت كفها، وأعلنت في هيرميس القديم، “نفي!”

1e9bf7612ad61cedشمس الرواياتa92eb37d85f00f236a1cce4a30fa9301

 

7792c56af57f9676شمس الروايات2f7f6171f3a94ce5e991633ea2ea83d8

مع صوت طنين، اندمجت قوة غير مرئية ومهيبة في إعصار مرعب، تعوي أمام السيدة قمر.

4ce70cdbbab4c1f4شمس الرواياتe909ce2cd1a520cb5e438bdb49af5dd5

 

f6d28dcaf2fcb5faشمس الرواياتc00f0d73d4aba98add6e59d04dd6dceb

غير منزعجة من المسافة، لقد تجسدت مباشرةً حيث وجدت العربة.

9ace84073f5eb5a4شمس الرواياتbb7dde4415403a2c243e801540c2880e

 

f7ea5b0d3284b259شمس الرواياتf393dbccd1a8ef29ffc4321469f32930

تحت حجاب السيدة قمر، انفصلت شفتاها الحمراء الواضحة بشكل ضعيف بينما أخذت أنفاسًا عميقة.

f978708be084bfa6شمس الروايات77e5050718acf9ce0a27a4bb00192e46

 

0269366705da9879شمس الرواياتef6ed8a87e785b6e8588457564d2ce2f

بدا الإعصار المبالغ فيه، القادر على إسقاط مبنى بأكمله، وكأنه قد وجد منفذاً في وعاء محصور. اندفع إلى فم السيدة قمر وتغلغل في جسدها.

b74f84ffd8864346شمس الرواياتc3772fce2e94b0cd9f946e5fd02ff0ea

 

66e72dd2b5a4c7f8شمس الروايات7bd1b9a650e7e6506f74168734ba0af3

في ثانية واحدة فقط، تبدد الإعصار إلى العدم، استوعبته السيدة قمر بالكامل.

a22028839b0e1eceشمس الرواياتd02affe5a45b7cfe554307c8bcf2b5e7

 

621f4d11c6a95845شمس الروايات3c55c773c4c13e969cf73a3d6dbf6477

وبتوهج أمومي مشع، مددت يدها اليمنى، مداعبةً بطنها المنتفخة بحنان.

0d04bed2b3d4eed0شمس الروايات91332ec00010ee6fac5edfc8e23c606b

 

f0c56cec46483bbcشمس الرواياتff3c7d454b25bf159417070355bb187e

20156434abbca4dbشمس الرواياتb14ced1ea6af8faaf089e6989fa8ba0d

 

3e5f35583003a5cfشمس الروايات4412ccc6b0976c9a346c45114f2e395d

شابهت السماء الزرقاء والسحب المتصاعدة اللوحات الرائعة، في حين بدت الأرض تحتها عالمًا متشابكًا بجذور الأشجار.

1917395efddda18cشمس الروايات482224aedc16e10b533ce9171d10114f

 

17de652bd29ceee0شمس الروايات7fca418528aa01874f6fad064fd26ac5

التقت نظرة لوميان بسوزانا ماتيس الجالسة فوق تاج الشجرة، وتبادلا نظرة مدركة. في لحظة، تجسدت حوله غربان النار القرمزية شبه الأثيريو.

eff3662eb7cad109شمس الروايات5033f2777539227cf6106eaa46467551

 

ce1d77dcfa196eb6شمس الروايات471324ce1081f0c2e8600a09d040b01b

لفت الغربان النارية وارتفعت نحو السماء، لكنها لم تستطع اختراق المظلة الأثيرية للشجرة. لم يكن بوسعهم سوى الاقتراب، حضورهم غير متجسد.

8595e8dc36339b2eشمس الروايات16cea6e5c2a53a46db8cd85286e46563

 

86ddcd2f7c3d2955شمس الروايات9a7765226255df234d1bdad96f963426

لقد نزلوا على الجذع الأخضر المائل إلى البني، وأحرقوه بعلامات سوداء.

d6678ed77ccbe78bشمس الرواياتdb1cc2fb4ce048b5ed2cbca644a8af8b

 

05d8740e238382deشمس الروايات4888e1b99df2a2b0ccadaa11fe046bdb

ملاحظا ذلك، حول لوميان تركيزه بسرعة.

2f7f77c61419e54eشمس الرواياتc32314633a870a56f789c9606afc8999

 

25b75a30a2ea7606شمس الروايات97d3a65df62f38f99a96fbe77512e978

لقد اكتشف في وقت سابق أن النيران إمتلكت القدرة على إلحاق ضرر معين بالكيان الغامض المعروف باسم شجرة الظل!

1b755e35abb46131شمس الرواياتaf2242e7bdda62d53768158a3df2f5ae

 

0f23b21285ea0825شمس الرواياتd8439b3865302ef97230d5ac0b0eb252

تكثفت الكرات النارية القرمزية واحدةً تلو الأخرى، واندفعت نحو أغصان الشجرة. ومع ذلك، فقد حرقوا سطحها فقط دون تأثير واضح.

ce6aa00a9d9e84cbشمس الرواياتf6df801e19cb419072be127e82a4bd48

 

96cad8f77016e06fشمس الروايات1cc5f97578ffeb57b1d291fd083a44c0

توقف لوميان للحظات. شُغلت سوزانا ماتيس مشغولة بشيء ما، ولم تتعاف شارلوت كالفينو بعد من حروقها. لقد إشتبه في أنها لجأت إلى مشهد وهمي، مما سمح للنيران القرمزية في راحة يده بالتراكم طبقة بعد طبقة حتى تحولت إلى كرة بحجم قبضة اليد من التوهج الحارق.

692a6b0b9dacefbaشمس الرواياتb5c0a19c3772a3b4ebb80dd3af2bf7eb

 

e534123ef8b26fa8شمس الرواياتe992e220c297227b7e0335cd10c413ef

بوووم!

470dc672842665f3شمس الروايات14bef5a1ef7cdb120722565b278ebcf3

 

0065b2718a8e24afشمس الروايات8e7adb73c1e7d71f6847cc19387b5b3c

الانفجار الناجم عن الكرة النارية اامتوهجة كان أقوى بعدة مرات من ذي قبل، ولكن لم يسقط أي جزء من لحاء شجرة الظل. فقط مساحة أكبر من اللحم المتفحم والنفحة الخافتة لزهرة ضخمة ذات لون فاتح شهدت على حقيقة تيار اللهب الأبيض المتوهج.

4f9c6013a5dba671شمس الرواياتc70bded992d89f99cd2a06850feeefa4

 

0ab3d595b89a94d5شمس الروايات9936675078747cbbc2a2ba237239c413

أصبح تعبير لوميان جدي. بعد لحظة من الاعتبار، تشكل رمح من النيران البيضاء المشتعلة في يده.

57cf3b2bdad55d82شمس الروايات0aa756d94b079da862fa76dbe10d8694

 

3b5937fee01b0a2cشمس الرواياتd392a28da2145cee455150ada467fd0b

ألقى الرمح نحو الشجرة الخضراء البنية، وشاهده يثقب ثقوبًا بحجم الإبرة في اللحاء المتفحم قبل أن يتحلل إلى سلسلة من النيران التي انتشرت عبر أقسام مختلفة من الشجرة.

289d674b489372a4شمس الروايات7ae28c0109469ccd2f118abad5c4e01b

 

cef42f09e4cff5f6شمس الروايات55c77c40ba6b9e471942bf66d6b69123

عند رؤية ذلك، انقبض قلب لوميان مع تذكره للعبارة المفضلة لأخته أورور لوصف أولئك الذين يبالغون في تقدير قدراتهم إلى درجة غير عملية، “إنها أقرب إلى نملة تحاول هز شجرة بلوط شاهقة”.

798b6f571a51e08bشمس الروايات5f6c77185164813805c8aafd12d7a5f1

 

d8f1ed1ed02860cfشمس الروايات3a3c2e61101f499ca828bbfd3868f1fa

أجبر قلق لوميان ونفاد صبره وخوفه على إطلاق العنان لقبضتيه.

ece6b72040b47dc3شمس الروايات3ec7d0aab23cea7d10d952611d8bed80

 

42fd52aa2bd08b6aشمس الرواياتf94b3974c3fc4d958c9c62c331f4110c

تم لف قبضاته المشدودة في لهيب قرمزي.

9028132f0604018bشمس الرواياتc3e4513706a50d025a26ebf3643ffdf1

 

395826d2094c18cdشمس الرواياتacd44cc03c7bb75738de1a9d5485a4bf

عندما ضرب الشجرة الخضراء البنية، تسللت خصلة من النار عبر سطحها.

4fecaf87e02bd097شمس الروايات533ba2c93b8d3631b7f1ca3ee49f8c8e

 

ce6cfb91beb4d356شمس الروايات20a73e17da55ad802ab7bf1d43051bc7

دمج النار!

e597f02c5b45c77bشمس الروايات6da1d044c5a43e1267e2860c79dac898

 

4575d78bd7bb5fc7شمس الروايات8753216af54c5e772b8598a24454b67a

سعى لوميان إلى تجاوز اللحاء الخارجي المرن لشجرة الظل وإيذاء جوهرها بشكل مباشر.

b3c52e62fc08a282شمس الرواياتe66a879dc0b98ed4b263543df01fb206

 

5d29d88b4a7bae1bشمس الروايات7230f79731b456bbf762c77b69bc0859

بام! بام! بام!

b45a4fdd9f39b9edشمس الرواياتbc8f938cbd2c4876320c3a63332cd044

 

1417e4024fd24292شمس الرواياتe5522f4f1565c2b552b66f81d78e4ab6

ضربت قبضاته المشتعلة جذع الشجرة الخضراء البنية، كما لو كان يهدف إلى حقن كل لهب متراكم داخل كيانه فيها.

c0f96ba242338a6cشمس الروايات91e3648e95e17db313cf7c70fd1e5851

 

ccd23e7aecf027d6شمس الرواياتc143bbba705eb38af1449de0ff4f2727

بام! بام! بام! بعد موجة من الهجمات المحمومة، أرجع قبضاته وأخذ خطوة إلى الوراء.

812f58f13c7f21caشمس الرواياتb5a4d2eaabd15a3276ac9a79765edbe2

 

547def4e111543ceشمس الروايات5411cd64c9a755568e52bc54eaa4e534

قعقعة!

ba12671d9fbd525eشمس الروايات809e3728a92739df9e233a8f16e2a746

 

b7b636f4956ce29cشمس الروايات4d76291626054f08c4258c8b2cbe3c19

تردد صدى انفجار مكتوم من داخل جذع الشجرة، مما تسبب في انهيار اللحاء المتفحم أخيرًا، ملتهم من قبل النيران.

43a0ab21eb79d96aشمس الرواياتdf77eecf4a6b2308a298dcc6f1ff4cd4

 

0a2c3474dc6b7f7aشمس الرواياتe4cb910767d701a64c273c6bfcde0b75

في لحظة، غطى ضباب أثيري المشهد، كما لو أن حلمًا جميلاً منسيًا منذ زمن طويل قد اشتعلت فيه النيران بسبب عود ثقاب.

a3fc98bb5538b1ecشمس الرواياتb8eb791029e228ad63f563244e833b6f

 

18a65f72215d46e3شمس الروايات156b7599fdd402eb6d94df13e9658b7b

وجد لوميان نفسه تائهًا للحظات في الضباب، كما لو أنه تحول إلى بطل ذلك الحلم- رجل منخرط في لقاء عاطفي مع امرأة ساحرة ترتدي فستان رائعًا، حشيتها مرفوعة بشكل مثير.

88cd27eabdb095a0شمس الروايات9727bbf2b4d5b1c2512438d1cdc377ce

 

1e0d507d59cc5920شمس الرواياتed1f2b8db66b330eb35b2b65d2407ee3

بدا الإحساس غير المألوف حقيقيا جدا لدرجة أن لوميان اعتقد أنه يعيشه بشكل مباشر.

f7f41dbe22426276شمس الرواياتf2fd0e21eab3b6acf74ac73e0be44a47

 

34ed9ce2601625c1شمس الروايات9e409882ad364d32bbd8e4fc60506efb

فجأةً، أصابه ألم حاد في كاحله، وأخرجه من ذهوله. اكتشف العديد من الفروع والكروم تخرج من محيطه، ملتفةً خلسةً حول قدميه، أشواكها تخترق ثوبه الدموي، تغوص في لحمه، وتشرب دمه بشراهة.

25241c5a19a26f80شمس الروايات5f675534476ee7b33134d003eb135624

 

7c15acc61448cc72شمس الرواياتf94b3bc450536a237b6d24b22cee7249

شخر لوميان، خصلات قرمزية تنبعث من جسده، تتجلى في عباءة نابضة بالحياة من الشعلات النارية التي غطت رداءه من اللحم والدم.

a4c72b6a0ff3746dشمس الرواياتfb8a1b2a30ef1d795f539dcf9a6ced67

 

84cec6e43405bf8aشمس الرواياتa1232bd51f34f63fede71d3a8f7380a8

وسط أصوات الطقطقة، اشتعلت الفروع والكروم، وسرعان ما ذبلت إلى أغصان هشة وبقايا رمادية.

9f4edc67ff5bb7f7شمس الروايات7fbcbec6fc3a3b5c2a82b0be8304a477

 

afe2ddb6f8ea4758شمس الرواياتac9e76af2879234d1d5bf0bd0e8c3b2a

مغتنما الفرصة، تراجع لوميان بسرعة، نظراته مركزة على الجرح الذي أحدثه.

067aad3c37f5896dشمس الروايات208234f8b2b68d4ed962f2b06aaea8f1

 

c859d45b7450e809شمس الروايات834de4c21c93213de30e98f4bfa0039a

التقت عيناه بنفس اللحاء الأخضر المائل إلى البني، وإن كان غائرًا قليلاً مقارنة بالمناطق المحيطة به.

9d39742c2aa6629dشمس الرواياتbbfd822953545eb9df6ae3aa1e3a2521

 

cfd760973e7ef9f8شمس الروايات4ab02f39e416eda9b4e93506aca80b56

تحت اللحاء… المزيد من اللحاء!

6f8fde3f1a202aadشمس الرواياتc25dc41d3c36fd94fd4b69d3d35b42d9

 

6b798789bc3ee566شمس الروايات3fd9fe75887916622b9306a48627bf22

اتسعت حدقات لوميان بينما فهم خطورة الوضع.

e91766ccc11c9c19شمس الروايات3138fcaa64415952996bc7d14ba8cc81

 

a0d8e3eb19a6be9eشمس الروايات25615d825e0792f24d2ce6401ccb1ff9

تمت تنميت شجرة الظل من خلال الرغبات غير الطبيعية لسكان ترير لمدة ألف أو ألفي عام. من المحتمل أن كل قطعة من اللحاء قد مثلت أنشطة بشرية محددة من عصر معين، متراكمة فوق بعضها البعض، تحمل ثقل التاريخ وخفايا الإنسانية.

637d974efdc54a26شمس الروايات730edaed5a3721474a19230962a8df90

 

22341c28b57a57abشمس الرواياتdd5b7a6438d78ef11b794d58dcf3b323

بعبارات بسيطة، أدرك لوميان أنه إذا رغب في تدمير شجرة الظل، فسيتعين عليه مواجهة عدد لا يحصى من الرغبات المتراكمة على مدى ألفي عام. وقد استنفد قواه ليقهر رغبة واحدة فقط، لربما واحدة من المليار، أو حتى المليارات والمليارات.

e963fc281165749dشمس الروايات4c147da52b93fe9b4162663440b4c7b2

 

3c52c81e5eb4665fشمس الروايات87028bfee21cff3d1792ef4b4cfad305

كيف يمكن أن ينتصر؟

06a80da48f9cdb78شمس الروايات86836df246e5eadd5ba73cf741f6977d

 

122a8a254d042759شمس الروايات6d794c80000cbbd033bc3f05c457578b

عندها فقط أدرك لوميان شذوذ أفعاله.

d34e2eda3aec01c6شمس الروايات7d14de183a033a8eacdc07356d20cea4

 

753b1e4725035fe8شمس الرواياتdeda384ef1671922464b9f5f92a03c8b

لقد ركز على مهاجمة شجرة الظل بدلاً من البحث عن طريق للهروب.

63ff7054d53aff61شمس الروايات4b89b26ed79912d92b252d8e1f9be327

 

f9504cfd569bca8aشمس الروايات3fbf9300bb4b7c394a78675b8f9e2d92

أثار تبادل النظرات مع سوزانا ماتيس الخوف والقلق وطوفانًا من المشاعر.

1fcc8a09d47e9066شمس الروايات88fa5299b08c05b1c92cb0f857795f31

 

a2d3acefe4570cbaشمس الروايات1ca1b3a729a23b69a8894d56006bebaf

‘لا عجب أن سوزانا ماتيس سمحت لي بالتصرف بحرية. لا عجب أن شارلوت كالفينو المصابة لم تتدخل…’ لقد كان لوميان حذرًا من روح الشجرة الساقطة والممثلة اللتين إستطاعتا إثارت الرغبات والعواطف، ومع ذلك فقد وقع تحت تأثيرهم دون قصد.

f2dba47e79e45300شمس الروايات278028489ba4550c0ecbf65f99f97604

 

d8b9feb56158ccf1شمس الروايات1c63a0e761955d2b6f8a31433822012e

مرةً أخرى، رفع نظره ورأى سوزانا ماتيس، شعرها شلال من اللون الفيروزي، تغير برشاقة أوضاعها داخل المظلة الأثيرية، وتنطق بتعويذة غامضة. استأنفت شارلوت كالفينو أفعالها الغامضة، حيث اجتازت المشاهد الوهمية، ملابسها، تسريحة شعرها ومكياجها تتحاول لتعكس عصورًا مختلفة. لم يكن مجرد أداء.

1cf00191f6a33d5cشمس الروايات5a4e84b51e6eb07693b004bdbf32f0a6

 

10dc3db8743d351dشمس الرواياتb1c34ebe2bca46b98abc5d321592e735

بينما تسارعت أفكار لوميان، أصابته الدوخة، وتضاءلت قوته بسرعة.

f8ddbdf62a95b885شمس الروايات9c2e721b9e0c8bdf0265963e2d5c5e04

 

fb9d1e639f8d20daشمس الرواياتdad4e120b73e88f08eaeb146a46ee199

كان هذا الإحساس غريبًا عليه، لكنه أخضع الآخرين لتأثيراته.

14eadb75e3c9cdefشمس الروايات52794eafedec9abc003db35d4f58e687

 

1c849dbef36afcfaشمس الروايات1a75a0cd4ca0cdc833cf123c0fe425e0

المهدئ الذي أعده مجتمع النعيم!

f97651f962b58e2eشمس الروايات6e5ec028125ec199d77b80b07deb8e37

 

bfd122fdef122ab3شمس الرواياتabaeaad98c2a066d6eeee6d571065012

دائما مراقب حريص لما يحيط به، سرعان ما أخرج لزميان أملاح الشم الغامضة، وانجذب انتباهه إلى العديد من الزهور الشاحبة التي زينت الشجرة الخضراء البنية.

6cfa5dc20aa55428شمس الروايات95af2e0dc370d13f448039bfe2473b0c

 

a21c402b214b6ee4شمس الرواياتe7c10ffd88f8393b1dbba103fd8e4692

لقد إشتبه في أنهم مسؤولون عن إطلاق الغاز المهدئ!

5f9091d1ea4975bcشمس الروايات61a66782075b58319dc6e9fb4dd65412

 

bd5ac7af3d9a6f04شمس الروايات2dc71b4af56d0c63e7da51d80e563b28

أتشو!

df8dd10eb1e4fc2dشمس الروايات07df094f8aee6b452131dd01c3155b51

 

03ac4eb6ddeaf722شمس الروايات0c5aefd601873f5fa6b67d1ba58fdc60

في خضم عطاسه، لف لوميان حول نفسه، عازمًا على إبعاد نفسه عن شجرة الظل.

dc4deefac888661bشمس الروايات541f343f65c45499798ea3b925265562

 

0d2873bea7fe3f4bشمس الروايات0a5d2b3611e49ce804e02adff6a4f125

ومع ذلك، ظل السيد K غائباً.

04b34246c63b3216شمس الرواياتe536f08f7056d14264d35407a5ee7dd9

 

387ab295f740ea76شمس الرواياتab78a70fe8dae57c80299e1111268c6b

في لمح البصر، انبثقت جذور من الأرض، متشابهة لتقيم حاجز خشبي هائل، تجاوز ارتفاعه العشرة أمتار، يحيط بالشجرة ذات البنية المخضرة، يعيق طريق لوميان إلى الحرية.

8a8b9a58bcb679c9شمس الروايات094589428ac2c7bd79e5248c395dc611

 

7f808942753d0228شمس الروايات85ec99da922da6fe77425e6f48982d8d

توقف لوميان ولف حول نفسه. شوهت كسور لا حصر لها جذع شجرة الظل  فروعها وجذورها. إحتوت بعض الشقوق على أزهار رطبة فاتحة اللون، في حين كان البعض الآخر شابه أفواهًا غائرة تنضح بمخاط لزج، ممتدة بسرعة نحوه.

c8f667531f2d2ba9شمس الروايات1aaab305fead314ee0d00deb9a4f7bb7

 

ef1dbea52812737fشمس الروايات72febab968ca00fceb5fc18345a752de

محاصرًا دون أي وسيلة للهروب، تجعدت شفاه لوميان في ابتسامة ساخرة.

428ff9e38a2bb564شمس الروايات3f4b0629d72a8e5e2aea1495fff415da

 

401084055da20a4dشمس الرواياتf6211127c4aabb92646fb5941cd6ce78

وبدون سابق إنذار، مد يده اليمنى، وضغطها بقوة على صدره الأيسر. تحدث بلهجة ساخرة، “تيرميبوروس، إنهم يقللون حقًا من قيمتك. إنهم في الواقع يعتزمون إستعمالك كتضحية.”

b65ebdf460a3d4a6شمس الرواياتabe34649dd8c17b89e6188e07723886c

d738f8df2bb35d68شمس الرواياتe9d735a0a6e831b11e2da383041d8480

91937df3c69f9e1aشمس الروايات9ed95b9c48e167f26e6c0101798ef1fe